You are here

المعهد الفلسطيني للطفولة يختتم جلسات التمكين الجماعي لمرضى الثلاسيميا وذويهم

  • 5 يناير، 2020
    None

    اختتم المعهد الفلسطيني للطفولة بالتعاون مع جمعية أصدقاء مرضى الثلاسيميا جلسات الإرشاد ‏الجمعي لمرضى الثلاسيميا وذويهم، حيث تقوم هذه الجلسات على تقديم الدعم والرعاية الصحية ‏والنفسية للمرضى وأهاليهم، وتهدف إلى تحسين جودة ونوعية الحياة الصحية النفسية للمرضى ‏وأهاليهم، وتمكين الأمهات من التعامل مع إبنهم المصاب، والعمل على تحفيز الأطفال من خلال ‏التزامهم بتناول الدواء، وإيجاد نظام حياة صحي ثابت.‏

    وبعد القيام بفحص الاحتياجات الخاصة بالمرضى وذويهم تم وضع خطة إجرائية من خلال تقديم  ‏جلسات إرشادية، تتضمن محاور أساسية باستخدام اللعب مع الأطفال، للوصول إلى الشعور بالراحة ‏والرضى النفسي والقدرة التعبيرية عن ذواتهم، بالإضافة إلى تقديم جلسات تمكّن الأمهات من آليات في ‏التعامل مع الأبناء المصابين وتطوير قدراتهم كأهل. ‏

    وتأتي هذه الجلسات ضمن التعاون  الذي عقده المعهد الفلسطيني للطفولة مع جمعية أصدقاء مرضى ‏الثلاسيميا، حيث تم اختتام 24 جلسة إرشاد جمعي خلال ثلاثة شهور كنواة لتعاون مستقبلي مستمر ما ‏بين المعهد والجمعية لمختلف محافظات الضفة وغزة‎.

    وتم تتويج هذه الجلسات بجلسة اختتامية بالتعاون مع مركز أوتار تخللتها عدىة أنشطة ترفيهية وفنية ‏للأطفال وذويهم.‏

    يُذكر أنه يوجد ما يقارب ٩٠٠ مصاب/ة بمرض الثلاسيميا في فلسطين بأعمار متفاوتة، حيث بدأ ‏المعهد الفلسطيني للطفولة مؤخراً بالعمل مع جمعية مرضى الثلاسيميا في محافظة نابلس لعقد جلسات ‏الإرشاد الجمعي لمرضى الثلاسيميا وذويهم‎